الحُمق

أولاً: أقوالٌ في الحُمقْ
في كتابِ غرر الحكم ودرر الكلم للإمام عبد الواحد التمیمي الذي جمع فیه حكم الإمام علي بن ابي طالب رضي االله عنه
یقول علي رضي االله عنه: تُعرف حماقة الرجل في ثلاث: في كلامه فیما لا یعنیه، وجوابه عن ما لا یُسأل عنه، و تهُّوره في الأمور

ويقولُ أيضاً: من نظر في عیوب الناس فأنكرها ثم رضیها لنفسه فذلك الأحمق بعینه

في كتاب الاختصاص للشیخ المفید یُورد قولاً مرفوعاً إلى نبي االله عیسى ابن مریم علیه السلام حیث قال: داویت المرضى فشفیتهم بإذن االله وأبرأت الأكمه و الأبرص بإذن االله وعالجت الموتى فأحییتهم بإذن االله وعالجت الأحمق فلم أقدر على إصلاحه، فقیل یا روح االله وما الأحمق؟ قال: المعجب برأیه ونفسه، الذي یرى الفضل كله له لا علیه ویوجب الحق كله لنفسه ولا یوجب علیها حقاً فذاك الأحمق الذي لا حیلة في مداواته

يقولُ الكاتب المسرحي الساخر الإرلندي جورج برنارد شو: كانت الانسانیة لتكون سعیدة منذ زمن لو أن الرجال استخدموا عبقریتهم في عدم ارتكاب الحماقات بدل أن یشتغلوا باصلاح حماقات ارتكبوها

:معلوماتٌ قد تهمك
أ. الشیخ عبدالواحد التمیمي حنبلي المذهب
ب. الشیخ المفید شیعي الطائفة
جـ. أنصح المهتم بقراءة كتاب أخبار الحمقى والمغفلین للإمام ابن الجوزي
د. ابن الجوزي حنبلي المذهب


ثانياً: بعض أبياتِ الشعر عن الحُمقْ

:أ. قالَ البُحتُري
أهزُّ بالشعر أقواماً ذوي وسنٍ … في الجهل لو ضُرِبوا بالسیف ما شعروا
عليَّ نحتُ القوافي من مقاطعها … وما عليَّ لهم إذا لم تفهَم البقرُ

:ب. قال الإمام الشافعي
ومنزلة الفقیه من السفیهِ … كمنزلة السفیه من الفقیهِ
فهذا زاهد في قرب هذا … وهذا فیه أزهد منه فیهِ

:جـ. قال ابو الطیّب
ومن البليَّة عذلُ من لا یرعَوي … عن جهله وخطاب من لا یفهمُ

:د. قال صالح بن عبد القدوس
و إنَّ عناءً أن تفهِّم جاهلاً … فیحسب جهلاً أنه منك أفهمُ
متى یبلغ البنیانُ یوماً تمامَه … إذا كنت تبنیه وغیرك یهدمُ
متى ینتهي عن سيءٍ من أتى بهِ … إذا لم یكن منه علیه تندَّمُ


:هـ. قال جهاد جحا
وَقْعُ الكَلَامِ عَلَـى الفُؤَادِ ثَـقِيْلُ … مِنْ كلِّ مَنْ مِنْهُ اللِّسَانُ طَوِيْلُ
فَكِّرْ بِقَوْلِكَ لا تَكــنْ مُتَعجِّلًا … إِنَّ الـحَمَاقَــةَ ثَـوْبُـهَا التَّعْجِيْلُ
ولَرُبَّمَا صَارَ اللِّسَـانُ كَخنْجَرٍ … قَدْ سُلَّ مِنْ غِمْدٍ وصَارَ يَـجُوْلُ
يُدْمِي القُلُوْبَ بِقَوْلِهِ وَبِفِعْلِهِ … يعْمِي العُيُونَ وَقَصْدُهُ التَّكْحِيْلُ


:و. قال أبو الطيب في هجاء كافور الإخشيدي
لكلِّ داءٍ دواءٌ و يستطبُّ به … إلّا الحماقةَ أعيت من يداويها

^^ شكراً لقراءتك

© Butterflyeffect.club , All Rights Reserved

Published by Butterfly Effect

بينَ الشعرِ والنَثرِ أُدوّن

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s