مَسْكَنُ الضَائِع

مَجْنُونَةٌ جَاءَتْ تُرِيدُ لِقَائِي … حَتَى تَرُدَّ بِرُوحِهَا أَشْوَاقِي فَأَجَبْتُهَا أَنِّي وَحِيدٌ دَائِمَاً … مِنْ بَعْدِ هَجْرٍ ذُقْتُهُ وَ فُرَاقِ فَحَنَتْ عَلَيَّ بِصَدْرِهَا وَ كَأَنَّهَا … أُمٌ عَطُوفٌ تَرْتَوِي بِتَلَاقِي فَأَمَلْتُ رَأْسِي نَحْوَ صِدْرِ حَمَامَةٍ … بَيْضَاءَ مُفْعَمَةً بِكُلِّ بُرَاقِ مَدَّتْ يَدَيْهَا نَحْو شَعْرِي دَاعَبَتْ … فَغَفِيتُ مِنْ فَوْرِي بِغَيرِ سِبَاقِ قَالَتْ تَمَهَّلْ لَا تَفِقْContinue reading “مَسْكَنُ الضَائِع”

قَائِدَةُ الحَمَام

يَطِيرُ لَنَا الحَمَامُ لِكَيْ نُغَنِّي … وَ نُنْشِدَ فِي الحَيَاةِ هَوَىً جَدِيدَا وَ قَائِدَةُ الحَمَامِ بِهَا جَمَالٌ … يُغَطِّي شِعْرَنَا وَ غَدَا نَشِيدَا وَ تَنْظُرُ لِلشُمُوسِ وَ قَدْ أَفَاقَتْ … فَتَطْلُبُ شَمْسَنَا مِنْهَا مَزِيدَا فَتُعْطِي بَسْمَةً وَ الشَمْسُ تَهْوِي … بَطُهْرِ جَمَالِهَا أَمَدَاً بَعِيدَا وَ تُزْهِرُ فِي الرَوَابِي مِثْلَ وَرْدٍ … جَمِيلِ اللَوْنِ يَشْدُونَا الفَرِيدَاContinue reading “قَائِدَةُ الحَمَام”

زَهْرُ اليَاسَمِين

عَجِيبٌ أَمْرُ زَهْرِ اليَاسَمِينِ … فَذَا خَلْقٌ يَفُوقُ مَدَى الجَمَالِ بِهِ عَسَلٌ شَهِيٌّ فِي قُلُوبٍ … وَ رِيحُ المِسْكِ أَزْكَى مِنْ خَيَالِ تَرَبَّعَ فَوْقَ عَرْشِ القَلْبِ دَهْرَاً … فَكَانَ لِقَلْبِنَا طِفَلاً يُغَالِي وَ جِئْتِ أَنْتِ يَا وَرْدِي عَلَيْنَا … وَ قَدْ زِدْتِ الجَمَالَ إِلَى الجَمَالِ غَدَوْتِ النَبْضَ وَ الإِشْرَاقَ دَوْمَاً … وَ شِعْرِي بَاتَ مَشْغُولَاًContinue reading “زَهْرُ اليَاسَمِين”

بُرْدَةُ مَطْويَّة

خَيْرُ الكَلَامِ قَلِيلٌ بَاتَ مَعْنَاهُ … قُدْ شَابَهَ المَدْحَ لَكِنْ كُلُّهُمْ تَاهُوا خَيْرُ الكَلَامِ مَدِيحٌ زَانَهُ غَزَلٌ … فِي ذِي الخِصَالِ سُعِدْنَا إِذْ ذَكَرْنَاهُ قَدْ سَرَّ شِعْرِي أَنْ تَكُونَ حَدِيثَهُ … يَا ذَا الفَضَائِلَ سُرَّ مَنْ يَلْقَاهُ لَو قِيلَ بَدْرٌ مَا بَلَغْتُمْ وَجْهَهُ … قَدْ غَابَ ذَاكَ البَدْرُ إِذْ يَلْقَاهُ أَو قِيلَ نَجْمٌ فَالبَرِيَّةُ أَجْمَعَتْContinue reading “بُرْدَةُ مَطْويَّة”

رِسَالَةُ مُسَافِر

شَوْقٌ يُطَوِّقُ قَلْبَ الغَائِبِ الحَانِي … فَيُجْبِرُ الشِعْرَ يَشْدُوا وَصْفَ عَمَّاني أَنَا الغَرِيبُ وَ أَرْضُ اللهِ تَلْفُظُنِي … أُعَانِقُ الجَوَّ مِنْ آنٍ إِلَى آنِ أَنَا الغَرِيبُ وَ مَا أَهْوَى سِوَى وَطَنِي … مَنْ يَعْشَقْ الكُحْلَ لَا يَحْفَلْ بِأَلْوَانِ جُبْتُ البِلَادَ لِعِلْمٍ رُحْتُ أَطْلُبُهُ … فِي أَرْضِ قَوْمٍ لَهُمْ فِي العِلْمِ بَاعَانِ  مُنْذُ الطُفُولَةِ كَمْ زُرْتُContinue reading “رِسَالَةُ مُسَافِر”